Uploaded by الشؤون القانونية

التدخل العسكري في اليمن بميزان القضاء الجنائي الدولي

advertisement
‫التدخل العسكري في اليمن بميزان القضاء الجنائي الدولي‬
‫المقدمة‪:‬‬
‫الجرائم الدولية اصبحت من أشد الجرائم خطورة على المجتمع الدولي‪ ،‬واذ نسلم بأن هذه الجرائم الخطيرة‬
‫والمتمثلة في جرائم االبادة الجماعية‪ ،‬وجرائم ضد االنسانية‪ ،‬وجرائم الحرب والعدوان تهدد السلم واألمن‬
‫والرفاهية في العالم‪.‬‬
‫فان علينا أن ندرك بأن ماليين األطفال والنساء والرجال قد وقعوا ضحايا لفظائع ال يمكن تصورها وتزداد‬
‫خطورة هذه الجرائم‪ ،‬كونها تثير قلق المجتمع الدولي بأسره‪ ،‬مما أدى الى التصدي حيالها بما من شأنه ضمان‬
‫العقاب عليها‪ ،‬ومقاضاة مرتكبيها على نحو فعال من خالل تدابير تتخذ على الصعيد الوطني‪ ،‬وكذلك من‬
‫خالل تعزيز التعاون الدولي‪.‬‬
‫وان من واجب كل دولة أن تمارس واليتها القضائية الجنائية على أولئك المسئولين عن ارتكاب جرائم‬
‫دولية‪ ،‬ولزاما ً في حق الدولة التي تأتي فعالً غير مشروع دوليا ً التعويض العادل عنه‪ ،‬وال يخلوا أي نظام‬
‫قانوني من مجموعة قواعد تحكم مسئولية أشخاصه‪ ،‬وهو بنفس القدر الذي يعكس فيه تكوين المجتمع الدولي‬
‫وآثاره على تطبيق المسئولية الدولية‪.‬‬
‫أهمية البحث‬
‫ان السالم العالمي حلم األجيال عبر التاريخ وسيظل كذلك ما دامت المنظمات الدولية والهيئات العالمية‬
‫تسعى الى تحقيق االستقرار الستمرار الحياة في المجتمع الدولي حتى يسوده األمن والطمأنينة‪.‬‬
‫ان السلوك البشري الذي يهدف الى النيل من السلم واألمن الدوليين يعد جريمة ذات صبغة دولية‪.‬‬
‫ان حماية الجنس البشري تستلزم تجريم أفعال شتى تهدف الى ابادة جنس من األجناس‪ ،‬وكذلك المجتمع‬
‫الدولي‪.‬‬
‫ونظرا ً لما تتعرض له الجمهورية اليمنية للتدخل من قبل دول تحالف عسكري بقيادة المملكة العربية‬
‫السعودية في ظل صمت دولي مخيف‪ ،‬كان لزاما ً التصدي لهذا العدوان‪ ،‬يتوضيح وتوثيق الجرائم المرتكبة‬
‫على األرض واالنسان اليمني‪.‬‬
‫فرضية البحث‬
‫تقوم فرضية البحث عل ى ان التدخل العسكري ال يعدو عن كونه تكريس لعالقات القوة اذ ان‬
‫منع التدخل‪ ،‬وحظر استخدام القوة في القانون الدولي شمولي ومطلق‪ ،‬أيا ً كانت االعتبارات اال‬
‫ما استثني بنص‪ ،‬وهو ما يتلق بحق الدفاع الشرعي وتطبيق نظام األمن الجماعي‪ ،‬والتي ال‬
‫تشتمل على معنى التدخل العسكري العادة الشرعية في اليمن‪.‬‬
‫‪1‬‬
‫مشكلة البحث‬
‫بالنظر إلى موجبات قيام ثورة ‪ ٢١‬سبتمبر‪ ،‬الثورة التي جاءت لتظهر مجددا ً القيم العربية واإلنسانية‬
‫األصيلة للشعب اليمني وتعيد ربطه بهويته وثقافته وقيمه‪ ،‬وتزيل كل العوائق أمام تقدمه ونهوضه واستقالله؛‬
‫وإلى ما واجه هذه الثورة من مؤامرات واستهداف غير مسبوقين من قبل معظم دول الجوار والقوى الكبرى‪،‬‬
‫ومن عمالئهم "اليمنيو ن" في الداخل؛ وبالنظر كذلك إلى الدور "المتناقض" الذي مارسته معظم المنظمات‬
‫الدولية إزاء مسؤولياتها القانونية واألخالقية "المفترضة" في تعاملها مع أسباب ذلك العدوان وتداعياته‪،‬‬
‫بصورة أظهرت بجالء مدى ارتهان تلك المنظمات للرغبات غير المشروعة لدول العدوان‪ ،‬وتحولها إلى‬
‫مجرد أداة في يد تلك الدول لتبرير عدوانها؛ بالمخالفة اللتزاماتها القانونية واألخالقية واإلنسانية؛ بالنظر إلى‬
‫ذلك كله‪ ،‬تتجدد الحاجة إلطالق التســاؤل اآلتي‪ :‬أي واقع دولي مشوه للعدالة والقيم اإلنسانية‬
‫أصبحت تعيشه اليوم شعوب العالم المنافحة عن حقوقها وكرامتها واستقالل قرارها في‬
‫مواجهة قوى ودول تمكنت من أسباب القوة المادية العسكرية‪ ،‬ال ألجل شيء سوى أن تظل‬
‫تمارس الوصاية على تلك الشعوب وتستمر في إذاللها وسلبها حقوقها وكرامتها الوطنية؟!‬
‫كما يمثل تدخل دول التحالف على الجمهورية اليمنية مشكلة في ميزان القضاء الجنائي الدولي‪.‬‬
‫فهل سينتصر القضاء الجنائي لألعراف والمواثيق الدولية التي ظل يكافح ألجل تطبيقها منذ ما قبل الحرب‬
‫العالمية األولى وحتى بعد التوصل النشاء محكمة جنائية دولية دائمة؟‬
‫هل ستنتصر السياسة والمصالح الدولية على القضاء الدولي واالنسانية؟‬
‫ما هي صور التدخل العسكري بحق الشعب اليمني؟‬
‫أهداف البحث‬
‫‪ -1‬توضيح دور القضاء الجنائي الدولي في انشاء الجرائم الدولية وتنوعها‪.‬‬
‫‪ -2‬آلية المجتمع الدولي في التصدي لهذه الجرائم‪.‬‬
‫‪ -3‬توصيف الجرائم المرتكبة ضد الجمهورية اليمنية‪.‬‬
‫منهج البحث‬
‫سيتعمد الباحث المزج بين المنهج التاريخي الوصفي والتحليلية المقارن من خالل التتبع التاريخي للقضاء‬
‫الجنائي لبداية الجرائم الدولية‪ ،‬ووصفها وتوثيقها في اتفاقيات ومعاهدات دولية‪ ،‬وتحليل األحكام الصادرة من‬
‫المحاكم الدولية ومقارنتها بالجرائم المرتبة ضد الجمهورية اليمنية‪.‬‬
‫أدوات جمع البيانات‬
‫‪2‬‬
‫‪ -1‬الدراسة المكتبية تتمثل باالستعانة بالمراجع العلمية من كتب ورسائل علمية ودراسات‪ ...‬الخ‪.‬‬
‫الرقعة الجغرافية شمل االتفاقيات والمعاهدات الدولية التي توضح الجرائم الدولية وربطها بجغرافية‬
‫الجمهورية اليمنية‪.‬‬
‫الدراسات السابقة‬
‫أنه وبالرجوع للدراسات السابقة فقد وجدنا عدة دراسات بحثت موضوع جريمة العدوان حيث كان أهمها‬
‫اآلتي‪:‬‬
‫‪ -1‬دهان محمد ضيا الدين‪ ،‬جريمة العدوان في ظل النظام األساسي للمحكمة الجنائية الدولية‪ ،‬مذكرة‬
‫مقدمة تكملة لمتطلبات نيل شهادة الماجستير في الحقوق‪ ،‬تخصص القانون الدولي وحقوق االنسان‪،‬‬
‫جامعة محمد خضير‪ ،‬بسكرة‪ ،‬كلية الحقوق والعلوم السياسية‪ ،‬قسم الحقوق‪.2017/2016،‬‬
‫ابرز النتائج التي توصلت اليها هذه الدراسة هي‪:‬‬
‫أ‪ -‬جريمة العدوان جريمة قديمة جدا كما ظهرت للعمن بصورة جلية أثناء وبعد الحرب العالمية‬
‫الثانية‪.‬‬
‫ب‪ -‬تم وضع المبادئ األولى بصورة حقيقية لجريمة العدوان بعد محاكمات نورمبور وطوكيو‪ ،‬كما‬
‫تم تقنينها على أساس جريمة دولية بعد مناداة عديدة من طرف الفقهاء ومجهودات جبارة بذلتها‬
‫الدول من أجل ذلك‪ ،‬وتقرر تعريفها بصورة جلية بعد إقامة المحكمة الجنائية الدولية الدائمة‪.‬‬
‫ج‪ -‬وجود العديد من الفقهاء والقانونيين من يعتقد بأن جريمة العدوان لم تقنن بعد اال أنه وبعد عام‬
‫‪ 2010‬وأثناء المؤتمر اإلستعراضي المنعقد بكمباال‪ ،‬أصبحت هناك جريمة عدوان دولية مقننة‬
‫ومدرجة ضمن قانون دولي جنائي يمثل الشرعية الدولية‪ ،‬يجب أن تطبقه الدول وتحترمه عن‬
‫طريق إدراجه ضمن قوانينها الداخلية‪.‬‬
‫‪ -2‬بدر محمد هالل أبو هويمل‪ ،‬جريمة العدوان في القانون الدولي‪ ،‬قدمت هذه الدراسة استكماال‬
‫لمتطلبات النجاح في مساق القانون الدولي‪ ،‬جامعة آل البيت‪ ،‬كلية الدراسات العليا‪2013/2012 ،‬م‬
‫‪ -3‬عادل ساكري‪ ،‬العدوان في ضوء أحكام ومبادئ القانون الدولي العام‪ ،‬مذكرة مقدمة تكملة لمتطلبات‬
‫نيل شهادة الماجستير في الحقوق‪ ،‬تخصص القانو ن الدولي العام‪ ،‬جامعة محمد خضير‪ ،‬بسكرة‪،‬كلية‬
‫الحقوق والعلوم السياسية‪ ،‬قسم الحقوق‪.2012/2011،‬‬
‫‪ -4‬مريم زنات‪ ،‬جريمة العدوان بين القانون الدولي العام والقضاء الدولي الجنائي‪ ،‬بحث مقدم لنيل شهادة‬
‫الماجستير‪ ،‬فرع القانون والقضاء الجنائي الدوليين‪ ،‬جامعة اإلخوة منتوري قسنطينة‪ ،‬كلية الحقوق‬
‫والعلوم السياسية‪ ،‬قسم القانون العام‪.2006/2005،‬‬
‫تقسيم البحث‬
‫‪3‬‬
‫تم تقسيم البحث الى‪:‬‬
‫الفصل األول‪ :‬االطار التمهيدي للدراسة‬
‫الفصل الثاني‪ :‬جريمة العدوان في االديان السماوية والمواثيق الدولية‪.‬‬
‫المبحث األول‪ :‬مفهوم وتعريف جريمة العدوان‪.‬‬
‫المبحث الثاني‪ :‬جريمة العدوان في االديان السماوية‪.‬‬
‫المبحث الثالث‪ :‬جريمة العدوان في المواثيق الدولية‪.‬‬
‫المبحث الرابع‪ :‬اركان جريمة العدوان‪.‬‬
‫الفصل الثالث‪ :‬سيادة الدول ومدى تأثرها بمبررات التدخل العسكري‬
‫المبحث األول‪ :‬مفهوم السيادة في القانون الدولي‬
‫المبحث الثاني‪ :‬المبحث الثالث‪ :‬مبررات ونماذج للتدخل الدولي وأثره على سيادة الدولة‬
‫المبحث الثالث‪ :‬التدخل العسكري لدول التحالف العربي بقيادة السعودية‬
‫الفصل الرابع‪ :‬جرائم التدخل العسكري على الجمهورية اليمنية‪.‬‬
‫المبحث األول‪ :‬جرائم االبادة الجماعية‪.‬‬
‫المبحث الثاني‪ :‬جرائم ضد االنسانية‪.‬‬
‫المبحث الثالث‪ :‬جريمة العدوان‪.‬‬
‫المبحث الرابع‪ :‬جرائم الحرب‪.‬‬
‫الخاتمة‬
‫النتائج‬
‫التوصيات‬
‫‪4‬‬
‫المراجع المبدئية‬
‫‪ -1‬علي ناجي صالح األعوج‪ ،‬الجزاءات الدولية في الفصل السابع من ميثـاق األمـم المتحدة‪ ،‬رسالة‬
‫دكتوراه في القانون الدولي العام‪ ،‬كلية الحقوق‪ ،‬جامعة القاهرة‪ ،‬د ت‪.‬‬
‫‪ -2‬محمد عبد المنعم عبد الخالق‪ ،‬الجرائم الدولية ‪ -‬دراسة تاصـيلية للجـرائم ضـد اإلنسانية والسالم‬
‫وجرائم الحرب‪ ،‬رسالة دكتوراه منشورة‪ ،‬القـاهرة ‪1989 ،‬‬
‫‪ -3‬ابن الناصر احمد‪ ،‬الجزاء في القانون الدولي‪ ،‬مذكرة ماجستير في القـانون الـدولي والعالقات الدولية‪،‬‬
‫كلية الحقوق‪ ،‬جامعة الجزائر‪1986،‬‬
‫‪ -4‬نور الدين بلقمبور‪ ،‬الضربات العسكرية االنجلو أمريكية ضد العراق ‪ -‬دراسـة فـي ضوء القانون‬
‫الدولي‪ ،‬مذكرة ماجستير في القانون الدولي والعالقات الدولية‪ ،‬كلية الحقوق‪ ،‬جامعة الجزائر‪،‬‬
‫‪2003‬‬
‫‪ -5‬حمود جعفر‪ ،‬دور محكمة العدل الدولية في تطوير القانون الدولي الجنـائي‪ ،‬مـذكرة ماجستير‬
‫تخصص القانون العام‪ ،‬كلية الحقوق‪ ،‬جامعة سعد دحلب بالبليدة‪ ،‬الجزائر‪.2005 ،‬‬
‫‪ -6‬سليم سوالف‪ ،‬الجزاءات الغير العسكرية‪ ،‬مذكرة ماجستير في القـانون العـام‪ ،‬كليـة الحقوق‪ ،‬جامعة‬
‫البليدة‪.2006 ،‬‬
‫‪ -7‬ياسين الشيباني ‪ -‬مواجهة العدوان في القانون الدولي وفي سلوك الدول ‪ -‬رسالة دكتوراة ‪ -‬كلية‬
‫الحقوق جامعة القاهرة‪1976 ،‬‬
‫‪ -8‬إبراهيم الدراجي‪ ،‬جريمة العدوان ومدى المسؤولية القانونيـة الدوليـة عنهـا‪ ،‬منشورات الحلبي‬
‫الحقوقية‪ ،‬بيروت‪2005 ،‬‬
‫‪ -9‬السيد أبو عيطة‪ ،‬الجزاءات الدولية بين النظرية والتطبيـق‪ ،‬مؤسـسة الثقافـة الجامعية‪ ،‬اإلسكندرية‪( ،‬د‬
‫ت)‪.‬‬
‫‪ -10‬بن عامر التونسي‪ ،‬المسؤولية الدولية (العمل الغير مشروع كأسـاس لمـسئولية الدولة الدولية)‪،‬‬
‫منشورات دحلب‪1995 ،‬‬
‫‪ -11‬حسنين إبراهيم صالح عبيد‪ ،‬الجريمة الدولية ‪ -‬دراسـة تحليليـة تطبيقيـة‪ ،‬دار النهضة العربية‪،‬‬
‫القاهرة‪( ،‬د ت)‪.‬‬
‫‪ -12‬رشيد مجيد محمد الربيع‪ ،‬دور محكمة العدل الدولية في تفسير وتطبيـق ميثـاق األمم المتحدة‪ ،‬دار‬
‫وائل للنشر‪ ،‬عمان‪2001،‬‬
‫‪ -13‬زياد عبد اللطيف سعيد القريشي‪ ،‬االحتالل في القانون الدولي ‪ -‬الحقوق والواجبات‪ ،‬دار النهضة‬
‫العربية‪ ،‬القاهرة‪2004 ،‬‬
‫‪ -14‬عبد الرحيم صدقي‪ ،‬القانون الدولي الجنائي‪ ،‬مطبعة الهيئة المصرية العامة للكتاب‪ ،‬القاهرة‪1986 ،‬‬
‫‪ -15‬عبد العزيز العشاوي‪ ،‬أبحاث في القانون الدولي الجنائي‪ ،‬دار الهومة‪،‬الجزائر‪.2006 ،‬‬
‫‪ -16‬عبد الفتاح بيومي حجازي‪ ،‬المحكمة الجنائية الدولية ‪ -‬دراسة متخصص في القانون الدولي‬
‫الجنائي‪ ،‬دار الفكر الجامعي‪ ،‬اإلسكندرية‪.2004 ،‬‬
‫‪ -17‬كمال حماد‪ ،‬النزاع المسلح والقانون الدولي العام‪ ،‬المؤسسة الجامعية للدراسـات والنشر والتوزيع‪،‬‬
‫بيروت‪1997 ،‬‬
‫‪5‬‬
‫‪ -18‬فيوليت داغر‪ ،‬في جريمة العدوان‪ ،‬منشورات اوراب‪ ،‬دمشق‪.2003،‬‬
‫‪ -19‬محمد السعيد الدقان‪ ،‬حول سلطة محكمة العدل الدولية في اتخاذ التدابير تحفظية‪ ،‬دار المطبوعات‬
‫الجامعية‪ ،‬اإلسكندرية‪.1977 ،‬‬
‫‪ -20‬محمد العالم الراجحى‪ ،‬حول نظرية حق االعتراض في مجلس األمن‪ ،‬دار الثقافة الجديدة‪ ،‬القاهرة ‪،‬‬
‫‪1990‬‬
‫‪ -21‬محمد خليل الموسى‪ ،‬استخدام القوة في القانون الدولي المعاصر‪ ،‬دار وائل للنشر‪ ،‬عمان‪.2004،‬‬
‫‪ -22‬محمد عبد المنعم عبد الغني‪ ،‬الجرائم الدولية ‪ -‬دراسة في القانون الدولي الجنائي‪ ،‬دار الجامعة‬
‫الجديدة للنشر‪2007،‬‬
‫‪ -23‬محمد نجيب حسني‪ ،‬دروس في القانون الدولي الجنائي‪ ،‬دار النهـضة العربيـة‪ ،‬القاهرة‪.2014،‬‬
‫‪ -24‬بالل محمد الحكيم‪ ،‬االسباب الحقيقية للعدوان السعودي على اليمن‪ ،‬المجلس الزيدي االسالمي‪،‬‬
‫صنعاء‪1439 ،‬هـ‬
‫‪ -25‬حسين ابراهيم صالح عبيد‪ ،‬الجريمة الدوليه – دراسة تحليلية تطبيقية – دار النهضة العربيه –‬
‫القاهره‪1999 ،‬م‬
‫‪ -26‬محمد بهاء الدين باشات‪ ،‬المعاملة بالمثل في القانون الدولي الجنائي – منشورات الهيئة العامه‬
‫لشؤون المطابع االميريه‪ ،‬القاهرة‪1974،‬م‬
‫‪ -27‬عبد هللا سليمان سليمان‪ ،‬المقدمات االساسيه في القانون الدولي الجنائي – ديوان المطبوعات‬
‫الجامعية – الجزائر‪1992 ،‬‬
‫‪ -28‬محمد عبد المنعم عبد الخالق‪ ،‬الجرائم الدولية – دراسة تاصيليه للجرائم ضد االنسانية والسالم‬
‫وجرائم الحرب‪1989 ،‬‬
‫‪ -29‬عبد الواحد محمد الفار‪ ،‬الجرائم الدولية وسلطة العقاب عليها – دار النهضه العربيه‪،‬‬
‫القاهرة‪1995،‬‬
‫‪ -30‬إبراهيم العناني – علي ابراهيم ‪ -‬المنضمات الدولية النظرية العامة – االمم المتحده – دار النهجة‬
‫العربية –القاهرة‪2000 ،‬‬
‫‪ -31‬حازم محمد عتلم – قانون النزاعات المسلحة الدولية – المدخل – النطاق الزماني – القاهرة‪،‬‬
‫‪1994‬م‬
‫‪ -32‬ابراهيم الدراجي ‪ -‬جريمة العدوان ومدى المسؤولية القانونية الدولية عنها ‪ -‬منشورات الحلبي‬
‫الحقوقية – بيروت‪.‬‬
‫‪ -33‬محمد محي الدين عوض ‪ -‬دراسات القانون الجنائي الدولي ‪ -‬مجلة القانون واالقتصاد ‪ -‬جامعة‬
‫القاهرة – العدد ‪ ،1‬القاهرة‬
‫‪ -34‬حسنين عبيد ‪ -‬القضار الدولي الجنائي – دار النهضة العربية – القاهرة‪2017 ،‬م‬
‫‪6‬‬